ما هي اسباب الاكزيما العصبية

ما هي اسباب الاكزيما العصبية

ما هي اسباب الاكزيما العصبية وكيفية علاجها بالأعشاب؟ سؤال يطرحه الكثير من الأشخاص،
لذا قررنا أن نخصص هذا المقال لنوضح لكم الإجابة.. تابعونا

ما هي اسباب الاكزيما العصبية

  • أوضح العلماء أن السبب وراء التهاب الجلد العصبي غير محدد حتى الآن.
  • وبالرغم من ذلك لاحظ العلماء أن الحكة يمكن أن تبدأ في أوقات القلق، أو التوتر الشديد أو الصدمة العاطفية
    أو الاكتئاب.
  • وقد تستمر في بعض الحالات حتى بعد أن يخف التوتر أو يتوقف.
  • ومن الجدير بالذكر أيضًا أن هنام بعض المحفزات التي قد تؤدي لالتهاب الجلد العصبي مثل:
  • جفاف الجلد.
  • إصابات الأعصاب.
  • لدغ الحشرات.
  • ارتداء ملابس ممصنوعة من الألياف الصناعية مثل الحرير الصناعي والبوليستر وعادة ما تكون ضيقة،
    والتي قد  تؤدي إلى إصابة البشرة بحساسية مفرطة، بالإضافة إلى الشعور بالحكة.
  • بالإضافة لذلك فهناك بعض الأمراض الجلدية الأخرى التي قد تتسبب في حدوث التهاب الجلد العصبي
    مثل الإكزيما والصدفية.
  • ومن الجديير بالذكر أيضًا أن النساء أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب الجلدي العصبي من الرجال.
  • كما أنها عادة ما تظهر  بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و50 عامًا.

الإكزيما العصبية في الوجه

  • يطلق عليها في اللغة الإنجليزية Facial eczema.
  • كما تعد إحدى أنواع الإكزيما التي تؤثر في بشرة الوجه الحساسة.
  • مما قد يسبب الألم والانزعاج في كثير من الأحيان.
  • وقد أوضح الأطباء أن هذا النوع من الإكزيما يظهر على الوجه على شكل جلد أحمر جاف ومتقشر.
  • وعادة ما يسبب الحكة وعدم الراحة في بعض الحالات.
  • كما أوضح الأطباء أيضًا أن السبب وراء الإصابة بالإكزيما العصبية في الوجه غير واضح حتي الآن.
  • بالإضافة لذلك قد تستمر لفترة قصيرة، أو لفترة طويلة تبعًا لحالة المريض.

أعراض إكزيما الوجه

  • ظهور بقع حمراء على بشرة الوجه.
  • الشعور بالحكة الشديدة.
  • جفاف وتقشر البشرة.
  • الشعور بالحرقان وعدم الراحة.
  • المعاناة من خشونة البشرة وانتفاخها.
  • ظهور بثور صغيرة قد تكون مليئة بالصديد.
  • نزيف البشرة في بعض الحالات الشديدة.
  • المعاناة من التهاب وانتفاخ جفون العين.
علاج الأكزيما العصبية بالاعشاب
  • البابونج (Chamomile): يساعد البابونج في التخفيف من أعراض العديد من الأمراض الجلدية،
    مثل: الأكزيما، أو الطفح الجلدي.
  • حيث يتم  تطبيق الكريمات التي تحتوي على خلاصة البابونج على الجلد للحد من الأعراض المزعجة
    التي عادة ما تسببها الإكزيما.
  • عشبة الأذريون (Calendula herb): تتميز بفاعليتها في الحد من التهاب الجلد والحروق والجروح.

  • كما تساهم أيضًا في تحسين تدفق الدم إلى المناطق المصابة بالالتهاب.
  • بالإضافة لفاعليتها في ترطيب الجلد ووقايته من العدوى.
  • وقد تساهم كذلك في علاج الأكزيما، ولكن لا توجد أدلة كافية على ذلك.
  • يتم استخدامها من خلال الكريم المصنوع من مستخلصات هذه العشبة.
  • بذور الحلبة (Fenugreek seeds): تساهم بذور الحلبة في  العلاج والتخفيف من أعراض العديد من الأمراض الجلدية،
    مثل: الإكزيما، التقرحات، والالتهابات الجلدية، وجفاف الجلد.
  • يتم تطبيقها على الجلد من خلال عمل كمادات بالحلبة أو إضافتها إلى حمام ساخن.
  • تنبيه هام: يمنع استخدامها مع الأطفال والمراهقين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا،
    حيث لم لا توجد معلومات علمية كافية تؤكد على سلامة الحلبة للصغار.
  • بندق الساحرة (Witch hazel): تتميز هذه العشبة بالعديد من الفوائد الصحية،
    وتبعًا لتجارب بعض الأشخاص فيمكن استخدامها في علاج التهاب الجلد.
  • وذلك بسبب فاعليتها في التخفيف من أعراض الأكزيما.
  • ولكن حتي الآن لا توجد دلالات بحثية عديدة حول هذا الأمر.

تنبيه هام: جميع المعلومات الواردة بالمقال لا تعد بديلًا عن زيارة الطبيب.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا اليوم، ولمزيد من المعلومات يمكنكم الإطلاع على هذا المقال:
أسباب الأكزيما وهل معدية أم لا؟

مواضيع قد تعجبك