سنن المولود الجديد ذكر

سنن المولود الجديد ذكر

أشارت العديد من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن هناك بعض السنن التي من المستحب الحرص عليها،
عند ولادة مولود جديد ذكر كان أو أنثي، وفي هذا المقال سوف نوضح لكم سنن المولود الجديد ذكر.

سنن المولود الجديد ذكر

  • هناك بعض السنن التي يجب على الوالدين الحرص عليها عند استقبالهم مولود جديد ذكر وهي كالآتي:
  • شكر المولى عز وجل.
  • تسمية المولود باسم ذو معني طيب.
  • تحنيك المولود.
  • الأذان في أذنه اليمني.
  • العقيقة (شاتان مكافئتان عن الغلام).
  • حلق شعر الرأس.
  • الختان.

ماذا يقال في أذن المولود الجديد

  • أوضح أهل العلم أنه من المستحب أن يؤذن في أذن المولود اليمني وأن تردد الإقامة في أذنه اليسري.
  • عن ابن عباس -رضي الله عنه-: (أنَّ النَّبيَّ -صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ- أذَّنَ في أُذُنِ الحَسَنِ بنِ عَليٍّ يومَ وُلِدَ
    فأذَّنَ في أُذُنِه اليُمنَى وأقامَ في أُذُنِه اليُسرَى).
  • كما روى الحسين عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-:
    (من وُلِدَ لهُ مولودٌ فأذَّنَ في أُذُنِه اليُمنَى وأقامَ في أذُنِه اليُسرى رُفِعَتْ عَنهُ أمُّ الصِّبيانِ)
  • وعن عمر بن عبد العزيز أنه كان إذا ولد له ‏مولود أخذه في خرقة فأذن في أذنه اليمنى، وأقام في اليسرى وسماه.
  • بالإضافة لذلك فقد قال النووي وهو شافعي في المجموع: السنة أن يؤذن في أذن المولود عند ولادته
    ذكرا كان أو أنثى، ويكون الأذان بلفظ أذان الصلاة، لحديث أبي رافع الذي ذكره المصنف
    قال جماعة من أصحابنا: يستحب أن يؤذن في أذنه اليمنى، ويقيم الصلاة في أذنه اليسرى
    .
  •  وقال البهوتي الحنبلي في كشف القناع: وسن أن يؤذن في أذن المولود اليمنى ذكرا كان أو أنثى حين يولد، وأن يقيم في اليسرى؛ لحديث أبي رافع.
  •  وقال ابن عابدين الحنفي في حاشيته: مطلب في المواضع التي يندب لها الأذان فيندب للمولود.
  •  بل نص أيضا على أنه يجيب هذا الأذان ويلتفت في الحيعلتين كأذان الصلاة تماما، ولم نقف للحنفية على قول في الإقامة في الأذن اليسرى.
  •  قال ابن قدامة رحمه الله في كتابه: المغني: قال بعض أهل العلم:
    يستحب للوالد ‏أن يؤذن في أذن ابنه حين يولد، لما روى عبد الله بن رافع عن أمه
    أن النبي صلى الله عليه ‏وسلم أذن في أذن الحسن حين ولدته فاطمة.
  •  واستحباب التأذين في أذن المولود ليس أمرا مجمعا عليه فقد ذهب بعض أهل العلم إلى كراهية ذلك، وهذا قول مالك رحمه الله.

صيغة الآذان في أذن المولود اليمنى:

  • الله أكبر الله أكبر *** الله أكبر الله أكبر
  • أشهد أن لا إله إلا الله *** أشهد أن لا إله إلا الله
  • أشهد أن محمداً رسول الله*** أشهد أن محمداً رسول الله
  • حي على الصلاة*** حي على الصلاة
  • حي على الفلاح*** حي على الفلاح
  • الله أكبر الله أكبر*** لا إله إلا الله.

صيغة الإقامة في أذن المولود اليسرى:

  • الله أكبر *** الله أكبر
  • أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمداً رسول الله
  • حي على الصلاة حي على الفلاح
  • قد قامت الصلاة *** قد قامت الصلاة
  • الله أكبر *** الله أكبر لا إله إلا الله.

ما يقال عند ولادة المولود

  • أوضح أهل العلم أن المستحب أن يقوم الحاضرين بالتهنئة والدعاء للمولود الجديد مثل الآتي:
  • ونستدل على ذلك بما جاء في كتاب الأذكار للإمام النّووي رحمه الله: قال: يستحب تهنئة المولود له، قال أصحابنا: ويستحبّ أن يهنّأ بما جاء عن الحسن البصري رحمه الله، أنّه علّم إنساناً التهنئة فقال: قل:” بارك الله لك في الموهوب لك، وشكرت الواهب، وبلغ أشدّه، ورزقت برّه “. ويُستحبّ أن يردّ على المهنّئ فيقول: بارك الله لك، وبارك عليك، أو جزاك الله خيراً ورزقك مثله، أو أجزل ثوابك، ونحو هذا.
  • بسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك، ومن شر كل نفس، وعين حاسد بسم الله أرقيك، والله يشفيك.
  • اللهم أنبته نباتاً حسناً، واجعله قرة عين لوالديه واحفظه، وبارك لنا فيه واجعله من أهل الصلاح والتقوى.
  • أعيذك بكلمات الله التامة من كل شيطان، و هامة، و من كل عين لامه.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا اليوم، ونتمني أن نكون قد قدمنا لكم معلومات مفيدة.

مواضيع قد تعجبك